* لتفعيل الاشعارات اتبع الرابط التالى :-
ucp.php?i=ucp_prefs&mode=post
* اخر بند فى الصفحة (إشعاري بوجود ردود جديدة تلقائياً) اختر "نعم" ثم اضغط ارسال .

دورة حياة القمح

يختص بما بتعلق بالطحن وتقنياته وفنياته
صورة العضو الشخصية
Osama Badr
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى
مشاركات: 562
اشترك في: الخميس مايو 03, 2018 2:46 pm
اتصال:

دورة حياة القمح

مشاركةبواسطة Osama Badr » السبت أكتوبر 06, 2018 11:21 pm

دورة حياة القمح

تمر دورة حياة القمح بثلاثة أطوار أساسية:

1 الطور الخضري Période végétative
و ينقسم هذا الطور إلى ثلاثة مراحل:
مرحلة زرع – إنبات Phase semis-levée
تبدأ هذه المرحلة بانتقال الحبة من حالة الحياة البطيئة إلى حالة الحياة النشيطة من خلال مرحلة الإنبات التي تترجم بإرسال الجذير، الجذور الفرعية و بروز غمد الورقة الأولى التي تتطاول باتجـاه السطح(coléoptile ) ،وعند ظهور الورقة الأولى من الكوليوبتيل (coléoptile) يتوقف هذا الأخيـر عن النمو و يجف تماما .(Boufenar et Zaghouane, 2006) ،(Masle, 1982)
مرحلة بداية الإشطاء Phase début tallage
تبدأ مرحلة الإشطاء عند ظهور الورقة الثالثة للنبتة الفتية، وتتكون الساق الرئيسية فـي قاعـدة الورقة الأولى والفرع الثاني في قاعدة الورقة الثانية وهكذا. و يتوقف عدد الإشطاءات المنتجة بنوعيـة الصنف، المناخ، التغدية المعدنية و المائية للنبات و كذلك كثافة الزرع .
Phase montaison مرحلة بداية الصعود
تتميز هذه المرحلة بتشكل الأشطاء و بداية نمو البراعم المتميزة في إبط الورقة الأولى التـي تعطي برعم الساق الرئيسية (Soltner,1990).
تمثل نهاية الإشطاء نهاية المرحلة الخضرية، و التي تشير إلـى بدايـة المرحلـة التكاثريـة (Gate,1995).

2 – الطور التكاثري Période reproductrice
و ينقسم هذا الطور إلى مرحلتين أساسيتين:
مرحلة الصعود والإنتفاخ Phase montaison – gonflement
تتميز هذه المرحلة بتأثير تطاول السلاميات التي تشكل الساق (chaume) . و أثناء هذه المرحلة تتنافس الأشطاء الصاعدة الحاملة للسنابل مع الأشطاء العشبية من أجل عوامل الوسط. و تؤثر هذه الظاهرة على الأشطاء الفتية و تؤدي إلى توقف نموها (Masle, 1981).
اعتبر ( Fisher et al., (1998 أن هذه المرحلة من اكثر المراحل الحساسة في نبات القمح و ذلك بسبب تأثير الإجهاد المائي و الحراري على عدد السنابل المحمولة في وحدة المساحة.
تنتهي مرحلة الصعود عندما تأخد السنبلة شكلها النهائي داخل غمد الورقة التويجية المنتفخة و التي توافق مرحلة الإنتفاخ (Bahlouli et al., 2005).
مرحلة الإسبال و الإزهار Phase épiaison – floraison
تبدأ هذه المرحلة بمرحلة الإسبال والتي خلالها يبدأ ظهور السنبلة من خلال الورقة التويجيـة، تزهر السنابل البارزة عموما بين 4إلى 8ايام بعد مرحلة الإسبال(Bahlouli et al., 2005 ) .
وقـد أشار ( Abbassenne et al., (1998 أن درجات الحرارة المنخفضة خلال مرحلة الإسبال تتسـبب في إرجاع خصوبة السنابل.

3 – طور النضج و تشكل الحبة Période de maturation et de formation du grain
هي آخر مرحلة من الدورة، وهي توافـق تشـكل احـد مكونـات المـردود المتمثـل فـي وزن الحبة، حيث تبدأ عملية امتلاء الحبـة التـي مـن خلالهـا تبـدأ شـيخوخة الأوراق و كـذلك هجرة المواد السكرية التي تنتجها الورقة التويجية حيـث تخـزن فـي عنـق السـنبلة نحـو الحبـة حسب(Gate,1995) ،(Barbottin et al.,2005).
بين كيال (1974 ) أن مرحلة النضج يمكن أن تتضمن 3 مراحل متمثلة في مرحلة تكوين الحبة، مرحلة التخزين و مرحلة الجفاف:
· مرحلة تكوين الحبة
يتكون الجنين بعد التلقيح، وتأخذ الحبـة أبعادهـا النهائيـة المعروفـة، بحيـث تـزداد نسـبة المادة الجافة في الحبوب بشكل واضح خلال هذه المرحلة، كما يـزداد محتواهـا مـن المـاء حتـى يصل من 60إلى % 65من وزن الحبة.
· مرحلة التخزين
تبدأ هذه المرحلة من بدء ثبات محتوى وزن الماء داخل الحبوب و تنتهي مع بدء انخفـاض وزن الماء داخل الحبوب، و تسمى بمرحلة التخزين الغذائي، و يزداد الوزن الجاف للحبـوب خـلال هـذه المرحلة حتى يصل إلى أعلى مستوى له عند نهايتها أي عند مرحلة النضج الكامل.
· مرحلة جفاف الحبة
تصل الحبوب في هذه المرحلة إلى الوزن الجاف النهائي، و يتتميز بتراجـع محتـوى الحبـوب المائي، حيث تنخفض نسبة الماء من % 45في بدايته إلى % 10في نهايته.
قام ( Zadock`s et al., (1974 بتقسيم مرحلة النضج إلى عدة مراحل منها:
· النضج اللبني:
و نميز ضمنه أربعة مراحل وهي:
 المرحلة المائية: و يستمر من أسبوع إلـى أسـبوعين، و يتـراوح فيهـا المحتـوى المـائي بالحبوب من % 80إلى % 85في بدايته و % 65في نهايته.
 مرحلة النضج اللبني المبكر و النضج اللبني المتوسط: و يحدث في هاتين المرحلتين تراكم الذائبات الصلبة في خلايا الأندوسبرم. و تسمى المراحل الثلاثة السابقة بفترة امتلاء الحبوب.
 مرحلة النضج اللبني المتأخر: تمثل انخفاض في محتويات الحبة من الماء من % 65في بداية المرحلة إلى % 38في نهايتها.
النضج العجيني:
و نميز فيه ثلاثة مراحل:
 النضج العجيني المبكر: يتسم بانخفاض المحتوى المائي قليلا عن النضج اللبني المتأخر حيث يصل المحتوى المائي إلى % ،35و تستمر هذه المرحلة مدة أسبوع واحد تقريبا.
 النضج العجيني الطري: حيث تنخفض المحتويات المائية في الحبوب 30إلى % 35و يستمر حوالي عشرة أيام.
 النضج العجيني الصلب: حيث تنخفض المحتويات المائية في الحبوب لتصل إلى % 35و حتى % 25من وزنها.
النضج التام
تصل نسبة الماء في الحبوب في نهايته إلى % 15و حتى % ،12و يتوقف انتقال المواد الغذائية إلى الحبة و تصبح الحبوب أكثر قساوة.
و يتراوح طول الفترة من الإزهار و حتى النضج الفيزيولوجي التام من 30إلى 40يوما بالنسبة للأقماح الربيعية في المناطق الجافة.
عن الهندسة الزراعية
Knowledge is a power
Keep on what you're reading of HOLY QURAN
•~•~•~•~•~•~•~•~•~•~•~•~•~•~•~•~•~•~••~•~•~•~•~•
من ليس يخشى أسود الغاب إن زأرت ... فكيف يخشى كلاب الحي إن نبحت
لا يحمل الحقد من تعلو به الرتب ... ولا ينال العلى من طبعه الغضب
•~•~•~•~•~•~•~•~•~•~•~•~•~•~•~•~•~•~••~•~•~•~•~•
قد يعشق المرءُ من لامالَ في يده ... ويكره القلبُ من في كفّه الذهبُ
حقيقةٌ لو وعاها الجاهلون لما ... تنافسوا في معانيها ولااحتربوا
ما قـيمة الناس إلا في مبادئهم ... لا المال يبقى ولا الألقاب والرتب

العودة إلى “أساسيات و تقنيات عمليات الطحن - Milling Techniques”

الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين وزائر واحد

cron